المراقبة الماليـــــــــــــــــــــــــــــة
fa1 you11

الإثنين 17 دجنبر 2018 الموافق 9 ربيع الثاني 1440

مراقبــــــــــــــــــة التسييـــــــــــــــر والافتحــــــــــــــــــاص

 سعيا منها إلى احترام معايير الجودة وقيم النجاعة والفعالية في التدبير، والالتزام بمبدأ الشفافية والنزاهة، أرست المؤسسة أواخر سنة 2013 القواعد الأولية لنظام مراقبة التسيير والافتحاص، لتطويره فيما بعد بشكل تدريجي.

ويروم هذا النظام توفير آليات تساعد على تحسين جودة الأداء وضمان التحكم في التدبير، مع تقديم الاقتراحات اللازمة لتجنب الانحرافات السلبية التي من شأنها إعاقة تحقيق الأهداف الاستراتيجية للمؤسسة، وذلك من خلال:

الافتحـــــــــــــــــــــــاص 


سهرت المؤسسة على إعداد مخطط افتحاص سنوي، حريصة في الاضطلاع  بمهامها على التحقُّق من:

  • الفعالية وحسن استعمال الموارد؛

  •  مطابقة العمليات المنجزة للأحكام القانونية التنظيمية المعمول بها، وللمساطر الداخلية وكذا للمعايير والأعراف المهنية والأخلاقية؛

  •  نزاهة ومصداقية وشمولية المعلومات ذات الطابع المالي والمحاسبي.


  • لجنــــــــــــة التدقيـــــــــــــــق


بناء على قرار مجلس المؤسسة المنعقد بتاريخ 06 مايو 2013، تم إحداث لجنة التدقيق التي تتجلى مسؤولياتها فيما يلي:
  •  إطلاع مجلس المؤسسة على فعالية الرقابة الداخلية اعتمادا على:

  •  تقارير الافتحاص الداخلي: حيث يتم تزويد لجنة التدقيق بتوضيحات حول سير نظام الرقابة الداخلية، ومدى تحقق الأهداف الاستراتيجية للمؤسسة؛

  •  تقارير الافتحاص الخارجي: المنبثقة عن مراجعة البيانات المالية والقوائم التنفيذية للميزانية من أجل إبداء رأي مسبق حول حسابات وبيانات المؤسسة.

  •  تقييم فعالية الافتحاص الداخلي وتقديم الدعم والمساعدة اللازمة للمفتحص الداخلي من أجل تنفيذ المهام المطلوبة منه.


ومنذ سنة 2015، تم عقد أربعة اجتماعات للجنة التدقيق، تمت خلالها مناقشة ودراسة تقارير الافتحاص الداخلي والخارجي.

  •  الافتحـــــــــــاص الداخلــــــــــــــــي


أنجزت أول مهمة افتحاص داخلي خلال سنة 2015، همت شساعة تسبيقات المؤسسة، وقد أسفرت عن التوصيات التالية:
  •  تحيين مسطرة شساعة التسبيقات والوثائق الداعمة والنماذج المستعملة؛

  •  إبرام اتفاقية مع شركة متخصصة في الإرساليات لتدبير صادر المؤسسة؛ 

  •  عرض وضعية شساعة تسبيقات المؤسسة كل ثلاثة أشهر تطبيقا لأحكام القرار المشترك بين وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية ووزير الاقتصاد والمالية؛

  •  إعداد محاضر التسليم بين الشسيع ونائبه في حالة تغيبه؛

  •  وضع سجل لتسجيل وتتبع المكلفين بمراقبة أوراق الصندوق.


  •  الافتحــــــــــاص الخارجـــــــــــي


طبقا لأحكام القرار المشترك بين وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية ووزير الاقتصاد والمالية حول التنظيم المالي والمحاسباتي للمؤسسة، سيما المادة 26 منه، حرصت المؤسسة منذ انطلاق عملها على إنجاز عمليات التدقيق المالي والمحاسبي من قبل خبير محاسب، وذلك بهدف تقييم نظام الرقابة الداخلية، ومراجعة البيانات المالية والقوائم التنفيذية.
وتجدر الإشارة إلى أن هذه العملية شملت الجوانب التالية:
  • تقييم الرقابة الداخلية: وذلك عبر التحقق من احترام وتطبيق الأحكام القانونية والتنظيمية للمؤسسة والمساطر الداخلية وكذا المعايير والأعراف المهنية والأخلاقية؛

  • مراقبة الحسابات والبيانات التركيبية: عن طريق التأكد من أن البيانات والحسابات المالية للمؤسسة تم إعدادها وفقا لمبادئ وأساليب المحاسبة المتعارف عليها؛

  • مراقبة ضرائب المؤسسة: عبر التحقق من وفاء المؤسسة بالتزاماتها فيما يخص الإقرارات الضريبية وأداء جميع المستحقات الضريبية لفائدة المديرية العامة للضرائب؛ 


  • مراقبة الحسابات الخاصة بتنفيذ الميزانية: من خلال التأكد من أن البيانات الحسابية المتعلقة بالميزانية تعكس بصورة صحيحة جميع موارد المؤسسة، المبالغ الملتزم بها، والأداء....


  وفي هذا الصدد، قام مدققو الحسابات بالمصادقة على حسابات المؤسسة برسم سنوات 2011 و2012 و2013 و2014 و2015 و2016، مع إبداء بعض الملاحظات والتوصيات التي همت نظم التدبير المالي والخدماتي والإداري، وقد تم تجاوز معظمها لتصل نسبة تنفيذ توصيات مدققي الحسابات برسم سنة 2016 إلى 85%.

 مراقبـــــــــــــــة التسيـــــــــــــــير


  •   وضع نظام مراقبة التسيير بالمؤسسة

      وعيا منها بالأهمية التي يكتسبها نظام مراقبة التسيير، عمدت المؤسسة إلى تطبيقه بكيفية تضمن تحقيق الأهداف المسطرة وتقييمها بصفة مستمرة، عبر استخدام لوحات القيادة التي تعمل على احتساب وتقييم وتحليل مؤشرات الأداء والتتبع بطريقة مضبوطة.

  ومن أجل توفير أرضية ملائمة لوضع نظام مراقبة التسيير بالمؤسسة، فقد كان من الضروري في مرحلة أولى تحسيس وتوعية جميع العاملين بالمؤسسة بأهمية هذا النظام ودوره الفعال في مواكبة سيرورة عمل المصالح المركزية والوحدات الإدارية، عبر إعداد مؤشرات الأداء وتقديمها للمسؤولين لاتخاذ القرارات التصحيحية اللازمة.

  وقد تم وضع نظام مراقبة التسيير بالمؤسسة عبر أربع مراحل:
    •  دراسة محيط المؤسسة

  تم إعداد دراسة شاملة للمؤسسة: رؤيتها، المجال الذي تشتغل فيه، خطتها الاستراتيجية، مواردها وحاجياتها، هيكلها التنظيمي...

    •  تحديد الأهداف

  تم التأكد من:
    - أن أهداف المؤسسة توافق رؤيتها واستراتيجيتها؛

    - كون هذه الأهداف معبر عنها بقيم قابلة للقياس؛

    - أن هناك ربط بين الأهداف والمسؤولية.


  •   وضـــــــــع نظــــــــــام تجميــــــــــع المعلومــــــــــات

    يعتبر نظام تجميع المعلومات ركيزة أساسية في مراقبة التسيير، يتم من خلاله جمع واسترجاع وتخزين وتوزيع المعلومات، لدعم اتخاذ القرار المناسب وتعزيز الرقابة في تدبير الملفات.
    وفي هذا الصدد، حرصت المؤسسة على تطوير نظام تجميع المعلومات بالإدارة المركزية والوحدات الإدارية الجهوية والإقليمية، عبر إعداد مجموعة من نماذج جداول التتبع، التي من خلالها تحدد كيفية جمع وتنظيم المعلومات الخاصة بكل جهة.
  •  وضــــع المؤشــــرات وإعــــداد تقريــــــر مراقبـــة التسيــــير


 •  ربط الأهداف الاستراتيجية بالعمليات اليومية، حيث تم عرض الأعمال المنجزة من قبل المصالح المركزية؛

 •  ترجمة الأهداف والعمليات اليومية إلى مؤشرات الأداء والتتبع، وتعرض إما على شكل جداول تتضمن نوع المؤشر، النتيجة وتحليل المؤشر، أوعلى شكل رسوم بيانية.

 •  تحديد الغاية من كل مؤشر، وتحديد الهدف العددي للمؤشر المتوقع في الفترة القادمة.


  وفي هذا الصدد، تقوم المؤسسة كل ثلاثة أشهر بإصدار تقرير عن مراقبة التسيير.

أمثلة لبعض مؤشرات الأداء والتتبع

                                أمثلـــــــــــــة عــــــــــن مؤشــــــــــــرات الأداء                المجــــــــــــــــــــال
 معدل التغيب عن العمل                     الإداري
 نسبة تطور عدد الموظفين بالمؤسسة
 نسبة استهلاك مخزون المؤسسة
 نسبة تنفيذ الميزانية                     المالي
 نسبة الالتزام بالنفقات
 نسبة النفقات التي تم أداؤها على مجموع النفقات الملتزم بها
 متوسط المدة الزمنية لصرف الإعانة للقيم الديني                   الخدماتي
 نسبة تطور عدد المستفيدين من الإعانات والخدمات
 نسبة الشكايات المعالجة

خدمات أخرى

الوحدات الإدارية

أوقات الصلاة

روابط مهمة

المملكة المغربية
وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية
الكراسي العلمية
مؤسسة محمد الخامس للتضامن
جامع القرويين
معهد محمد السادس للدراسات والقراءات القرآنية
معهد محمد السادس لتكوين الأئمة المرشدين والمرشدات
المجلس الأعلى لمراقبة مالية الأوقاف العامة

إقرأ المزيد...

حصيلة المنجزات